الأربعاء، 18 يناير 2012

درس التقنية المحور الأول : ماهية التقنية؟ (الجزء الأول) تحليل نص أفلاطون :أسطورة بروميثيوس


إشكالية المحور: كيف يمكن تحديد مفهوم التقنية؟ و لماذا تعتبر خاصية إنسانية؟
المفاهيم :
الأسطورة: حكاية خيالية ذات حمولة قدسية ، تحكي عن كائنات خرافية و تحمل رموزا و أفكارا قابلة للتأويل .
أسطورة بروميتيوس :
أمر كبير الآلهة زيوس  بروميتيوس و أخوه ابيمثيوس بتزويد الإنسان و جميع الحيوان  ما يلزمهم للعيش و البقاء في  على قيد الحياة .
طلب  إبيميثوس من أخيه أن يترك له هذه المهمة ليقوم بها على أكمل وجه ، بدأ بالحيوانات فزودها بكل مظاهر التغلب ووسائل الحماية  :  القوة و الشجاعة و السرعة و التحمل ...كما اعطاها أدوات طبيعية ووسائل  للدفاع عن نفسها  ووفر لها الريش و الأجنحة و الصوف و الفرو...
و عندما وصل برومتيوس وجد أن أخوه ابيمثيوس أعطى الحيوانات كل ما يلزم لضمان بقائها و حماية نفسها و نسي  الإنسان فتركه عاريا ضعيفا من كل اسباب القوة ،فما كان من برومتيوس إلا أن قام  بمغامرة جريئة لمصلحة الانسان :حيث قام بسرقة النار المقدسة من زيوس كبير الآلهة  و اعطاها للبشر كتعويض عن خطأ أخيه ابيمتيوس
و كان عقاب زيوس لبروميتيوس شديدا :حيث قيده بالسلاسل إلى  صخرة ضخمة في القوقاز :و أمر نسرا أن ينهش كبده كل يوم ،و كلما نهش كبدا له نمت أخرى مجددا ،و بقي على هذه الحال  من العذاب الدائم حتى أتى هيراقليط فخلصه من ذلك العذاب .
التقنية :مهارة و فن و قدرة  على صنع الأدوات المادية تكمن الانسان من الحصول على ما افتقده نتيجة محدودية قدراته الطبيعية و الجسمانية

بنية النص
يبرز الجزء الأول من الأسطورة ان الانسان كائن طبيعي مثله مثل باقي الكائنات الطبيعية الخرى :يولد و ينمو و يموت.
و يبرز الجزء الثاني من خلال مقارنة بين ما منح الانسان و ما اعطي الحيوان ان الانسان من الناحية الجسمية و مقومات الحياة الطبيعية هو أقل من الحيوان
 و في الجزء الخير نجد الميزة الأساسية للإنسان :و التي هي منحة برومتيوس التي سرقها من الآلهة و هي العقل و القدرة على صناعة المواد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق