سقراط فيلسوف لا يجود به الزمان مرة اخرى

-      مدرسة الشك
سقراط :الحكيم المرتاب الذي حكم عليه بالموت و كانت جريمته هي "إبداء الرأي "كما نقول اليوم
-      طريقة سقراط و منهجه
لا تتمثل في تلخيص حقائق و لا حتى في نقض طروحات محدثيه علنا .إن أسلوبه هو الشك في الحقائق المستخلصة بطرح سلسلة من الأسئلة المُبلبِلَة .
مثال :
سأل بروتاغوراس :ماهي الفضيلة ؟هل هي واحدة أم أن هناك أشكالا كثيرة منها ؟هل يمكن تعليمها ؟على هذا النحو و بتساؤل بريء براءة مصطنعة يدفع محدثه   إلى تناقضات (احراجات)  و من ثم إلى صياغة جديدة للمسألة .
-      قيمة سقراط
الواقع أن سقراط دشن تقليدا طويل المدى ....يتمثل في منهج الشك :الفيلسوف الحقيقي ليس هو ذاك الذي يعرف ،لكنه على العكس من ذلك هو الذي يطرح أسئلة حول معرفته ،هو الذي يعرف كيف يواجه الشك هنا حيث يعتقد العقل الدوغمائي أنه يمتلك الحقيقة

من كتاب  :فلسفات عصرنا تياراتها   philosophies de notre temps مذاهبها أعلامها و قضاياها إشراف جان فرانسوا دورتيي  مجلة العلوم الانسانية ترجمة :إبراهيم صحراوي  
شارك
    تعليقات بلوجر
    تعليقات الفيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق