Our social:

Latest Post

الخميس، 15 مايو 2014

كيف تكتب المقدمة في الإنشاء الفلسفي مرفق بأمثلة و نماذج على ذلك ؟

المقدمة :
ليست مجرد تمهيد شكلي
يمكن التمهيد انطلاقا من العديد من الصيغ منها  :

1-  الانطلاق من رأي شائع و مجابهته و بيان تهافته
مثال لتمهيد :
 قولة كانط : "إننا لا نتعلم الفلسفة بل نتعلم التفلسف" :
ما هي في نظرك مختلف أبعاد هذا القول ؟
صيغة التمهيد :يسود الاعتقاد بأن الفلسفة هي معرفة يمكن تعلمها و حفظها كما نتعلم غيرها من المعارف فهي تبعا لهذا المنظور جملة من الأنساق  و المنظومات يمكن الالمام بها        و استيعابها و حفظها عند الاقتضاء .لكن هذا التصور هو محل شك لدى عديد المفكرين :من ذلك اعتبار كانط :"أننا لا نتعلم الفلسفة بل نتعلم التفلسف ص 22
2-الانطلاق من مفارقة لها صلة بالموضوع:
و يعني ذلك الانطلاق من ملاحظة واقعة فعلية و تصور نتائجها المتوقعة ثم مقابلتها بالنتائج الفعلية التي تتعارض مع تلك النتائج المتوقعة
مثال :هل يجب أن نخشى الآلة :
صيغة التمهيد :"إثر حدوث الثورة الصناعية ساد الشعور بأن التقدم الصناعي سيتسبب في زوال كل مظاهر البؤس و تم وضع كل الاملال على التقدم المطرد للأ[لة ،لكن استمرار       و انتشار البؤس كشف عن خيبة أمل الانسان في الآلة و تم اتهامها بأنها مصدر شقاء الانسان و اغترابه ص22
3-    الانطلاق من وضع الموضوع في سياقه التاريخي
مثال :قولة كانط السابقة :" أننا لا نتعلم الفلسفة بل نتعلم التفلسف"
صيغة التمهيد :"لقد تميزت القرون الوسطى بهيمنة النزعة المدرسية المعادية للفكر النقدي و المؤكدة على ضرورة الحفظ كبديل للتفكير الحر و الشخصي لكن بحلول عصر النهضة ظهرت بوادر أولى لمواقف اشتهرت بعدائها لعقم هذه النظرة الوثوقية ....
صيغ ينبغي تجنبها
·      منذ قديم الزمان كان الانسان يطرح المشكل ......
·      إعادة نص الموضوع في مطلع المقال
·      المقدمة الطويلة التي قد تتضمن عناصر التحليل        و المناقشة ،فالمقدمة ينبغي ان تكون مختصرة و مكثفة
من كتاب :"منهجية المقال الفلسفي في الباكلوريا  تأليف الاستاذين محمد الغنوشي و الحبيب كتيتة دار المعارف للطباعة و النشر  نوفمبر 1987"بتصرف


السبت، 10 مايو 2014

منهجية تحليل النص الفلسفي بالنسبة لأقسام الباكالوريا

غالبا ما يكون النص الفلسفي مرفقا بأسئلة توجه المتعلم تحو مهمتين أساسيتين :
1.     مهمة تحليلية
2.     مهمة تقييمية
و في هذا الموضوع  ستنقتصر  على القراءة المنهجية للنص :   
تعد قراءة النص  من اهم المراحل و بل و أساس الفهم و التفكير الفلسفي
 و من ثم أهمية قراءة النص مرات متعددة
فلابد على الاقل من قراءة النص  سبع (7 ) قراءات:
1-    القراءة التي تهدف الى التعرف على محتوى النص
السؤال المتعلق بها :بماذا يتعلق النص ؟
2-    القراءة التي تهدف الى ضبط السؤال الذي يجيب عنه الكاتب في نصه
السؤال المتعلق بها: ما هو السؤال المعلن أو الضمني الذي يجيب عنه صاحب النص في نصه؟
3-    القراءة التي تهدف الى التعرف على الأطروحة العامة التي يتضمنها النص
السؤال المتعلق بها:ما هو الموقف الذي يدافع عنه صاحب النص؟
4-    القراءة التي تهدف الى دراسة البنية المنطقية للنص و ذلك بتحديد تمفصلاته  و دراسة محتوى كل عنصر و كشف اساليب البرهنة التي اعتمدها صاحب النص للتدليل على موقفه
الأسئلة  المتعلقة بها :ما هي تمفصلات النص ؟ ما هو مضمون كل عنصر من عناصره؟
ما هي أساليب البرهنة التي اعتمدها صاحب النص ؟
5-    القراءة التي تهدف الى الكشف عن الأفكار الضمنية التي يتأسس عليها النص  و يسلم الكاتب بها باعتبارها بديهية ؟
السؤال المتعلق بها :ما هي المسلمات الضمنية التي ينبني عليها النص
6-     القراءة التي تهدف الى رصد أوجه النظر الفلسفية وغيرها المتعلقة بموضوع النص ؟
السؤال المتعلق بها : ما هي وجهة النظر الأخرى الت تلتقي مع اطروحة الكاتب أو تسمح بإبراز نسبيتها و حدودها و نقائصها
7- القراءة التي نهدف الى صياغة الاشكالية العامة للنص صياغة دقيقة      و إبراز أهمية النظر فيها (الرهان )
من كتاب "منهجية المقال الفلسفي في البكالوريا"  تأليف الاستاذين محمد الغنوشي و الحبيب كتيتة بتصرف