Our social:

Latest Post

الجمعة، 30 نوفمبر 2012

ميشيل فوكو :التاريخ و الانسان


ميشال فوكو Michel Foucault   (1926 – 1984)
ميشال فوكو (1926 - 1984) فيلسوف فرنسي، يعتبر من أهم فلاسفة النصف الأخير من  القرن العشرين، تأثر بالبنيويين ودرس وحلل تاريخ الجنون في كتابه "تاريخ الجنون", وعالج مواضيع مثل الإجرام والعقوبات والممارسات الاجتماعية في السجون. ابتكر مصطلح "أركيولوجية المعرفة". أرّخ للجنس أيضاً من "حب الغلمان عند اليونان" وصولاً إلى معالجاته الجدلية المعاصرة كما في "تاريخ الجنسانية".
قدم أطروحة لدكتورة الدولة ،أشرف عليها جورج كانغيلام عام 1959 بعنوان تاريخ الجنون في العصر الكلاسيكي
توفي إثر إصابته بمرض متعلق بالإيدز  عام 1984.
التاريخ
إن تواريخ فوكو التي استلهمها من نزعة نيتشه المناهضة للمثالية تسعى إلى تجنب "إسقاط "المعنى "على التاريخ".
لا وجود ل ..... التوجه النتشوي لتاريخ المعرفة
في كتابه نظام الأشياء :أركيولوجيا  العلوم الإنسانية....تتحدث عن كون الإنسان الفاعل – قد صار ممحيا "كوجه رسم على التراب عند حافة البحر" كل ما لدينا هو آثار مادية و أفعال مادية ،لا يوجد معنى أساسي للأشياء – لا يوجد فاعل أساسي وراء الفعل ،كما لا يوجد نظام أساسي للتاريخ .بل بالأحرى ،النظام هو كتابة التاريخ  نفسه.
لا توجد مشكلة مهمة في التاريخ و إنما فقط مجالات للاهتمام المادي الحاضر
كما بين نيتشه لا يوجد مجال أو مشكلة مهمة جوهريا في التاريخ ،و إنما فقط مجالات للاهتمام المادي ،لذا فالمختص بالتاريخ يولع دائما بما يجده مهما في اللحظة الحاضرة
الحاضر يقدم مشاكل تحتاج إلى أن تدرس تاريخيا – ظهور البنيوية في الستينيات ،او الاضطرابات التي حدثت في السجون في أوائل السبعينيات هي حالات من هذا النوع و قد أدت على التوالي  الى ظهور كتاب فوكو المعنون نظام الأشياء 1966،ثم كتابه المعنون :التأديب و العقاب :ولادة السجن 1975 .

الأربعاء، 21 نوفمبر 2012

جواب الأخت فاطمة ا لزهرا ء مع بعض التعديلات على الفرض المحروس في الجدع مشترك


- اطروحة النص :
يرى صاحب النص  ان الفلسفة هي قبل كل شيء شك في امتلاك المعرفة ولا ينبغي ان نطرح السؤال الفلسفي على من يمتلك المعرفة 

2- يقصد صاحب النص  ان السؤال الفلسفي يفترض مسبقا شكا في الجواب باعتباره معرفة 
يعني ان قبل ان نطرح السؤال الفلسفي نشك في جوابه باعتبار الجواب كمعرفة وكما قال هو شك قبلي 

3-  الاستشهاد بسقراط  يدخل ضمن ما يسمى الحجاج بالسلطة و هي هنا سلطة معرفية ،ووظفه صاحب النص لبيان قيمة و أهمية السؤال أكثر من الجواب ، خصوصا و أن سقراط برع في بيان تناقض أولئك الذين يدعون المعرفة عبر إمطارهم بأسئلة ذكية تبرز جهلهم و قلة بضاعتهم من العلم و المعرفة .  

4_ مقاصد وأشكال السؤال الفلسفي : 

_ الشك في الجواب
_ السؤال الفلسفي يطرح على  الشخص الذي يدعي امتلاك المعرفة

الاثنين، 19 نوفمبر 2012

الاستدلال و الحجاج عند أرسطو


-                        تعريف الاستدلال raisonnement   حسب بلانشي :
"عملية ذهنية متصلة discursive  يتم الانتقال من مقدمات الى نتائج بالاستناد الى علاقة منطقية تربط الأولى بالثانية "
-                        تعريف الاستدلال عموما
"الاستدلال هو أن تتنبط من المقدمات نتائج تفضي إليها تلك المقدمات ضرورة بدون أي لبس "

-                        أشكال الاستدلال حسب ارسطو
1. القياس syllogisme  : هو  إخراج جزئي من كلي
2. الاستقراء induction: هو إخراج كلي من جزئيات
3. المثال  exemple  : إخراج الجزئي الأخفى من الجزئي الأعرف


-            أنواع الاستدلال في المناقشة من كتاب :التبكيتات السفسطائيةrefutation  "لأرسطو:
"هناك اربعة اجناس من الاستدلال في المناقشة:
1. الاستدلال التعليمي didactique
2. الاستدلال الجدلي
3. الاستدلال النقدي critique
4. الاستدلال المشاغبي éristique  
(من كتاب : أهم نظريات الحجاج في التقاليد الغربية من ارسطو إلى اليوم
إشراف حمادي صمود  جامعة الآداب و الفنون و العلوم الانسانية تونس 1 فصل : الحجاج عند أرسطو هشام الريفي)

السبت، 10 نوفمبر 2012

جاك دريدا Jacques Derrida التفكيك و الاختلاف



جاك دريدا     (1930….)

يقول أن فلسفته التفكيكية لم تكن قط مناهضة للماركسية باي معنى بسيط
من أهم كتبه في الغراملتولوجيا أي "في علم الكتابة"
التفكيك بدأ من قانون الهوية الذاتية law of identity:"الشيء هو نفسه"من قوانين أرسطو المنطقية
من خلال المقاربة التي اسماها "التفكيك"deconstruction"  بدأ دريدا بحثا أساسيا في طبيعة التقليد الميتافيزيقي الغربي و قوامه في قانون الهوية الذاتية.
كل اصل "بسيط" ظاهريا فيه جانب من "لا –أصل "non – origin
الاكتفاء الذاتي و النقص نقيضان ،أحدهما فقط يمكن أن يكون أساس الهوية لكن ليس كلاهما إذا أردنا أن نتجنب التناقض
دور عملية التفكيك
إن عملية التفكيك التي تمحص اسس الفكر الغربي لا تقوم بذلك على أمل أن تتمكن من إزالة هذه المفارقات أو التناقضات كما أنها لا تزعم كونها قادرة على التخلص من مستلزمات هذا التراث ووضع نظام على طريقتها الخاصة ...هي أيضا (أي عملية التفكيك) عليها أن تحتفظ و لو مؤقتا بهذه المزاعم
الاختلاف أو المخالفة أو التخالف différance
مصطلح صاغه دريدا عام 1968 في ضوء أبحاثه في نظرية سوسور  و البنيويين الخاصة باللغة
بين سوسور: أن اللغة في أعم أشكالها يمكن ان تفهم باعتبارها نظام اختلافات "من دون حدود إيجابية"، ....(ومعنى هذ العبارة الأخيرة ) أن هذا البعد في اللغة يجب أن يبقى دائما غير مدرك حسيا ،إذ إنه بتعبير صارم جدا غير قابل للصياغة عن طريق المفاهيم .
مع دريدا يصبح الاختلاف النموذج الأصلي لما بقي خارج نطاق الفكر الميتافيزيقي الغربي .
الاختلاف ليس هوية كما أنه ليس الاختلاف بين هويتين، فالاختلاف هو اختلاف مؤجل Difference is Difference Deferred
مصطلح المخالفة أو التخالف différance ينبهنا إلى سلسلة من المصطلحات البارزة في أعمال دريدا التي تمتلك بنية ثنائية بشكل عنيد، مثلا " الفارماكون"(يعني :السمو الترياق في آن معا)،الملحقsupplement (يعني :فائض و إضافة ضرورية في آن معا )،غشاء البكارة Hymen (يعني :داخل و خارج في آن معا ).